إطلاق المفاوضات المباشرة - إعلان صادر عن برنار كوشنير

تحيي فرنسا إطلاق المفاوضات المباشرة بين إسرائيل والفلسطينيين. كما أحيي الجهود الأمريكية التي سمحت بتنفيذ هذا المشروع الحيوي لضمان السلام في المنطقة.
ولكي تكون مفيدة ولكي تنجح، يجب أن تتعامل هذه المفاوضات بجميع العناصر المتصلة بالوضع النهائي على أساس العوامل المعتمدة من المجتمع الدولي.
وأناشد مسؤولية جميع الأطراف لكي تتمكن هذه المفاوضات من إحراز تقدم سريع من أجل خلق دولة فلسطينية قابلة للحياة مستقلة ديمقراطية تعيش جنباً إلى جنب في أمن وسلام إلى جانب دولة إسرائيل.
وقد سُنحت الفرصة لرئيس الجمهورية خلال محادثاته مع الرئيس عباس ورئيس الوزراء نتنياهو من التأكيد لكليهما عن دعم فرنسا الكامل وإلتزامها في تنفيذ هذا الهدف.
تطلب فرنسا من جديد من الأطراف الإمتناع عن إي عمل من شأنه أن يعرض التقدم المقبل لخطر.

publié le 20/08/2010

haut de la page