أسبوع فنّ الطهي الفرنسي في فلسطين #1

ما بين السادس عشر والتاسع عشر من شباط/ فبراير، جلبت القنصلية الفرنسية العامة والمعهد الثقافي الفرنسي في القدس فنون الطهيّ الفرنسي إلى قلب التبادلات الفرنسيّة الفلسطينيّة.

تقرير تلفزيوني

تحت رعاية جيوم جوميز، رئيس طهاة قصر الإيليزيه في باريس، سيلتحق أربعة طهاة فرنسيين، وطاه معجنات وخبّاز مطابخ المطاعم الفلسطينيّة الأكثر رقيّاً : ديفيد ديديس في الأميريكان كولوني (القدس)، مورات كالكانديلين في الموفينبيك، والطاهة نزار وجهاد في أرجوان، ومنار خليلية وإلياس بسوس في أيكسيكوتيف كلوب (رام الله)، وعيسى وسلمان وجورج سرور في قصر جاسر في بيت لحم.

JPEG

©Micaël Reynaud

استقبل الطهاة الفلسطينيون بحفاوةٍ طهاتنا الفرنسيين الحائز بعضهم على نجوم دليل ميشلان والبعض الآخر على جائزة أفضل حرفيي فرنسا، وهم : ليونيل ليفي (انتيركونتيننتال في مرسيليا)، كريستوف كيونت (لو كارمن في بون)، فابين فاج (لو بريوري في فيلينوف لي أفينيون)، ألبيرتو ريبوليدو ( لا بول في باريس)، إدوار هيرسنجر (صانع شوكولاتة في أربوا) ووفاء لامري (صانعة خبز في مولان دو لا فييرج في باريس).

JPEG

©Micaël Reynaud

وتمكن جميعهم من مشاركة خبراتهم واكتشاف مكوّنات طهي جديدة ومأكولات تقليديّة، ومن تعزيز أشكال تراث الطهي المختلفة والجوهريّة في فرنسا وفلسطين على حدٍ سواء.

وبموازاة قوائم التذوّق، كان هذا الحدث غير المسبوق في فلسطين فرصة لتقديم دورات تدريبيّة للطلاب، فقد قام معدّ الشوكولاتة، إدوارد هيرسينجر، بنقل خبرته خلال حصّة تدريبيّة متخصصة (ماستر كلاس) في مدرسة نوتردام للفندقة في مدينة القدس.

JPEG

©Micaël Reynaud

كما نظّم المعهد الثقافي الفرنسي في القدس خلال هذا الأسبوع العديد من التظاهرات الثقافيّة حول التذوق وفنّ الطهي، وتم عرض فيلم "وصفات السعادة" للمخرج لاس هالستروم في مركز يابوس الثقافي في القدس وفي المركز الثقافي الفرنسي في رام الله. وفي رام الله، شارك طلّاب من جامعة بيرزيت في ورشة عمل حول ترجمة وصفات المأكولات.

PNG

publié le 04/03/2015

haut de la page