القنصل العام يزور الجاليات البدويّة المهددة

قام القنصل العام الفرنسي بتاريخ 16 كانون الاول / ديسمبر بزيارة أربع جاليات بدوية تقطن في شرق القدس، في جبل البابا، ووادي الجمل، وأبو نوار ووادي الأعوج.

JPEG

وسكان هذه المناطق الواقعة بالقرب من مستوطنة معالي ادوميم الإسرائيليّة هم ضحايا للتضييقات على الحركة والضغوطات وعمليات الهدم التي يتعرضون إليها بشكل منتظم.

وتندرج هذه الزيارة في برنامج للقاء رؤساء البعثات الدبلوماسية في القدس ورام الله مع كافة الجاليات التي تهددها حاليّا خطط للترحيل.

كما ذكّر القنصل العام في هذه المناسبة بأنّ الأهمية التي توليها فرنسا لاحترام القانون الدولي الإنساني وللتنمية في مناطق جـ ، لا غنى عنها في سبيل إنشاء دولة فلسطينية مستقبليّة، وأكّد أيضا للجاليات البدوية على استمراريّة الدعم الفرنسي.

publié le 30/12/2014

haut de la page