القنصل الفرنسي العام يزور وادي كريمزان

زار القنصل الفرنسي العام ، هيرفي ماغرو، برفقة زوجته، ماريا ماغرو، وادي كريمزان بتاريخ 24 كانون الثاني / يناير ، وذلك من أجل التأكيد على دعم فرنسا لسكان بيت جالا الذين يحتجون منذ عام 2006 على توسيع السياج الفاصل بهدف حماية مستوطنتي "جيلو" و "هار جيلو".

JPEG

ويلحق مشروع التوسع، الذي يفاقم من عزلة بيت لحم، الأذى ببساتين الزيتون التي تشكل واحدا من المصادر الأساسية لسكان بيت جالا. وقد يعزل أيضا مدرسة راهبات السالزيان التي تستقبل العديد من الأطفال المسلمين والمسيحيين وأبناء الأسر المحتاجة. كما سيضطر الأطفال إلى عبور السياج الأمني من أجل الوصول إلى المدرسة.

وكان العديد من القناصل العامّين في القدس ورئيس وفد الاتحاد الاوروبي والعديد من الشخصيات الفلسطينية ومنهم مستشار الرئيس عباس للشؤون المسيحية قد حضروا القداس الذي يقام كلّ يوم جمعة منذ عام 2006 ليكونوا شاهدين على المعارضة السلمية للسكان. ومنذ ذلك الحين، تتواجد الرعية الكاثوليكية لمدينة بيت جالا ذات الغالبية المسيحية في طليعة هذا النضال.

ويأتي تجمع الرابع والعشرين من كانون الثاني / يناير قبل بضعة أيام من الحكم النهائي الذي ستطلقه المحكمة العليا في التاسع والعشرين من شهر كانون الثاني / يناير، بعد أن أرسلت في شهر تموز/ يوليو الماضي إخطارا وقائيا بتعليق الاستمرار في بناء السياج الأمني في هذه المنطقة.

JPEG

JPEG

publié le 10/02/2014

haut de la page