"الكتابة الواقعيّة" : ورشة كتابة وثائقيّة في الجامعات الفلسطينيّة

اقترحت القنصليّة الفرنسيّة العامة في القدس، تنظيم ورشة كتابة وثائقيّة في إطار شهر الفرانكفونيّة، حيث أجريت هذه الورشة في دوائر اللغة الفرنسيّة في جامعة بيرزيت في رام الله وجامعة النجاح في نابلس.

JPEG

أدارت ورشة الكتابة الوثائقيّة، صحافيّة التقارير المصوّرة والمخرجة، السيّدة صوفي فيرنيت، في الجامعات الفلسطينيّة من السابع حتى الثالث عشر من شهر آذار/ مارس. وبعد يومين من ورشات العمل، اختار الطلّاب القصة التي يرغبون في روايتها، حيث كان لديهم أربعة أيام لوضعها في صور على شكل مقابلات مصّورة ،تصوير فوتوغرافي، تصوير فيديو، والخ. وتم تكريس اليومين الأخيرين لمونتاج الصور والصوت والترجمة.

JPEG

وجرى تنقيح هذا العمل بتاريخ 24 آذار/ مارس الماضي في جامعة بيرزيت، بحضور طلاب جامعة النجاح برفقة رئيس دائرة اللغة الفرنسيّة في جامعة النجاح، السيّد وسيم بيشاوي، والسيّدة منى عبيّة، رئيسة دائرة اللغة الفرنسيّة في جامعة بيرزيت.

وبمساعدة السيّدة صوفي فيرنيت، نجح الطلاب في عرض قصّة متماسكة وزاخرة بالمعاني أمام لجنة تحكيم مكوّنة من مستشار التعاون والعمل الثقافي، السيّد أوجستان فافرو، وملحق التعاون الجامعي، السيّد أوليفييه دافور، ومراسل إذاعة إر إف إي، السيّد نيكولا روبير، ومدرّسة اللغة الفرنسيّة في جامعة الخليل، السيّدة نادية عوض.

ومنحت القنصليّة الفرنسيّة العامة في القدس مكافآت لأصحاب أفضل قصص وثائقيّة، حيث حصل الفائزون على ألواح الكترونيّة "تابلت"، وكاميرات، وكتب.

JPEG

publié le 21/04/2016

haut de la page