تلاميذ فرنسيّون يغنّون محمود درويش

حضرت السيّدة ماريا ماغرو ، يوم السبت 22 شباط / فبراير، عرضا لتلاميذ مدرسة راهبات الورديّة في بيت حنينا (القدس) وتلاميذ فرنسيين من مدرسة سانت لويس - سانت كليمنت في مدينة فيري شاتيلون. والمدرستان متوأمتان منذ عدة سنوات.

وتحصل تبادلات في كلّ عام، ففي السنة الماضية، قدِمَ تلاميذ فلسطينيون إلى فرنسا وقدّموا عرضاً في مسرح شايو في باريس. وحان هذا العام دور الطلبة الفرنسيين ليأتوا إلى بيت حنينا. وقدّم عشرون تلميذا فلسطينيا وفرنسيا ذوي موهبة قراءة لنصوص قديمة ومعاصرة تخللتها بعض الأغاني.

JPEG

وأدّى التلاميذ قراءات في غاية الجمال بالفرنسية وبالعربية لنصوص شعرية لمحمود درويش، مظهرين بذلك مدى تمسّك الشباب الفلسطيني بثقافته وبأرضه، وذوقهم في اللغة الفرنسية المتمكنين منها بشكل كبير.

JPEG

publié le 26/02/2014

haut de la page