زيارة مقر المعهد المالي العام

في 26 حزيران زار القنصل الفرنسي العام فردريك ديزانيو ووزير المالية شكري بشارة مقرّ المعهد المالي العام.

ورافق وزير المالية وزير الثقافة الجديد انور أبو عيشة ورؤساء الميزانية والضريبة والعلاقات الدولية والشؤون الادارية والمالية لدى وزارة المالية وكذلك المحاسب العام لدى السلطة الوطنية الفلسطينية. وقدّمت مليكة داهو مقرّ معهد التدريب التابع للسلطة الفلسطينية والذي تم تمويل معداته وتهيئته من قبل فرنسا (1200مم).وسمحت الزيارة بإلقاء الضوء على التعاون الجاري بين الإدارة الضريبية الفرنسية والفلسطينية في إطار تطوير دورات تدريبية.

JPEG

عبّر وزير المالية الجديد عن شكره ةامتنانه لفرنسا للدعمها في إنشاء مثل هذا الالمعهد للتدريب، الذي يلعب دورا أساسيا في تعزيز كفاءات المؤسسات الفلسطينية. كما وشكر أديتيف (وكالة التعاون التقني لدى الوزارات الفرنسية) لمساعدتها وأثنى على النظام الفرنسي للتندريب الذي يعرفه جيدا. وأكدّ على أنّ المعهد المالي العام ووزارة المالية سيستفيدان من مركز التدريب هذا.

وأكّّد الوزير على اهمية هذا المعهد الذي سيعزز من كفاءات العاملين في وزارة المالية ليقوموا بدورهم الكامل تجاه المواطنين, وختم بالتأكيد على دعمه الكامل لتحقيق هذا المشروع.

بدوره أكّد القنصل العام على البعدين الذي يحظى به الاستثمار الفرنسي في إنشاء وعمل المعهد: تعزيز كفاءات الدولة الفلسطينية وتدريب كوادرها في للمدى البعيد.

JPEG

publié le 04/07/2013

haut de la page