فرنسا تحتفل بعيدها الوطني في القنصلية الفرنسية العامة في القدس


احتفلت القنصلية العامة في القدس يوم الأحد بالعيد الوطني الذي يصادف الرابع عشر من شهر تموز / يوليو، بحضور الكثير من المدعوّين، فقد استقبل القنصل العام الفرنسي وزوجته في مكان إقامتهما فرنسيين من القدس، وممثلين للمجتمع المدني وأيضا شخصيات دينيّة وممثلين ديبلوماسيين ودوليين في القدس.

JPEG

JPEG

واتّسم الحفل بالبساطة والرزانة تقديرا لحساسيّة الظروف الراهنة.

كما ألقى القنصل العام، هيرفي ماجرو، خطابا شدد فيه على قلق فرنسا إزاء أعمال العنف الجارية، وتزايد عدد القتلى من المدنيين في غزة، وإطلاق الصواريخ على كافة الأراضي الإسرائيلية وعلى القدس.

وكرر التزام فرنسا بسلام عادل ودائم، وأعرب عن أمله بإمكانية الاحتفال بالعيد الوطني في مدينة القدس وقد أصبحت عاصمة لدولتين تعيشان جنبا إلى جنب في أمن وسلام.

JPEG

JPEG

publié le 01/08/2014

haut de la page